رد المطلقة مضمون

Spread the love

رد المطلقة مضمون

المس الطائف:يقول الله تعالى في سورة الأعراف: } وَإِماّ يَنَزَغَنّكَ مِنَ الشّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللّهِ إِنّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ

* إِنّ الّذِينَ اتّقَواْ إِذَا مَسّهُمْ طَائِفٌ مّنَ الشّيْطَانِ تَذَكّرُواْ فَإِذَا هُم مّبْصِرُونَ{ وقال تعالى في سورة قد أفلح المؤمنون :}

ادْفَعْ بِالّتِي هِيَ أَحْسَنُ السّيّئَةَ نَحْنُ أَعْلَمُ بِمَا يَصِفُونَ * وَقُلْ رّبّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَ
مَزَاتِ الشّياطِينِ * وَأَعُوذُ بِكَ رَبّ أَن يَحْضُرُون{ وقال تعالى في سورة فصلت :} وَلاَ تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ

وَلاَ السّيّئَةُ ادْفَعْ بِالّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنّهُ وَلِيّ حَمِيمٌ * وَمَا يُلَقّاهَا إِلاّ الّذِينَ صَبَرُواْ وَمَا يُلَقّاهَآ إِلاّ ذُو حَظّ عَظِيمٍ *

وَإِمّا يَنزَغَنّكَ مِنَ الشّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللّهِ إِنّهُ هُوَ السّمِيعُ الْعَلِيمُ {. يقول ابن كثير في تفسيره: يخبر تعالى

عن المتقين من عباده الذين أطاعوه فيما أمر وتركوا ما عنه زجر أنهم إذا مسهم أي أصابهم طيف وقرأ

الاخرون طائف وقد جاء فيه حديث وهما قراءتان مشهورتان فقيل بمعنى واحد وقيل بينهما فرق ومنهم

من فسر ذلك بالغضب ومنهم من فسره بمس الشيطان بالصرع ونحوه وم
نهم من فسره بالهم بالذنب ومنهم من فسره بإصابة الذنب وقوله تذكروا أي عقاب الله وجزيل ثوابه ووعده

ووعيده فتابوا وأنابوا واستعاذوا بالله ورجعوا إليه من قريب ” فإذا هم مبصرون”

أي قد استقاموا وصحوا مما كانوا فيه.
2-المس العارض:هو تلبس حقيقي عارض ، يتلبس الجني الإنسي ساعات من النهار أو الليل ثم يخرج

من جسده ثم يعود إليه مرة أخرى في اليوم التالي أو بعد أسبوع أو بعد شهر أو بعد سنة ، أو أنه يخرج ولا يعود ، لا أعاده الله.
ومن المعلوم بالمتابعة أن بعض المرضى يشعرون بخروجه من أجسادهم على شكل ريح قوية تخرج

من الفم أو رعشة شديدة في أحد قدميه ..الخ ، خصوصاً عندما يعلم الشيطان أن\

عمليات التحصين الدائمة بإذن الله تعالى
للتخلص من إصابة العين وأضرار الحسد وعواقب المس؟ فإذا كانت إجابتك بنعم فما عليك سوى متابعة السرد
التالي سوف نقدم كل ما تريدون معرفته لحل جميع المشكلات التي تعانون منها بسبب المس والعين والحسد وجميعها
حلول فزائنيه أي بالاستشهاد بكتاب الله والسنة ولمعرفة المزيد تابعونا فيما يلي فضلاً…
علاج المس والعين والحسد في القرآن
الحسد مذكور بالقرآن لا خلاف ولا جدال على ذلك ولكن هناك أمتزاج بين المفاهيم ونجد أن المس مفهوم وواضح
للجميع ونتعرف عليه أيضاً فيما يلي، ولكن هناك مفارقة لا يدركها الكثيرين ظناً منهم بأن العين والحسد هما نفس
المعنى والنتيجة ولكن هذا الاعتقاد خاطئ؛ وفيما يلي نتعرف على الفرق بين العين والحسد بالتفصيل المبسط بحسب الرأي الشرعي المتفق عليه.

الفرق بين العين والحسد ومعنى وتأثير كلاً منهما
رُغم أتفاق العين والحسد في الرغبة بالأذى وانتهاء النعمة وزاولاها بغض النظر إذا كان متعمداً أو بدون قصد ولكن
هناك فرق بينهم وهو إن الحسد أعم من العين رغم أن العائن أضر من الحاسد حيث أن ليس كل حاسد عائن وإنما كل عائن حاسد ونتعرف باستفاضة كالآتي:
المقصود بالعين
هي إصابة العين لما يراه أمامه فقط ولا يعين ما لا يراه، والعائن أشد أذى لأنه قد يصيب نفسة وأهل بيته وماله وأولاده.
المقصود بالحسد
الحسد هو إصابة تحدث حتى بدون رؤية الشيء وربما يمتد الأمر لحسد ما هو متوقع قبل حدوثة، والحاسد لا يحسد

ماله أو أهله لأنه نابع من حقد وكره واستكثار النعمة على المحسود وتمني زوالها

رد المطلقة مضمون

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصال دولي بالشيخ