علاج التلبس الشيطاني الكافر

علاج التلبس الشيطاني الكافر
Spread the love

علاج التلبس الشيطاني الكافر

المس هو أذيه الجن للإنسي سواء بالدخول إلى بدنه وتلبسه بشكل دائم، أو ملازمة الجسد من الخارج وإلحاق الضرر به والشخصٌ ممسوسٌ أي أُصيب بمسٍّ من سحرٍ أو جنونٍ ونحوه، ومسّه أي أصابه، فيُقال: مسّه الكِبَر، أو مسّه العذاب، أو مسّه الأذى والجنون

ندما تتوارى شخصيته الإنسانية وتظهر عليه الشخصية الشيطانية تتغير طباعه وأفعاله وأقواله وتصرفاته

أن يسمع الشخص أحد ينادي اسمه ولا يسمع احد.التعطيل في أمور الحياه

كالزواج والعمل.سلوكيات غريبة من المصاب كخروج بعض الكلمات لا اراديا.

ومن العلامات الاحساس بحركة داخل الجسم كالحركه بالبطن أو الرجل كأن

شيء غريب يتحرك. أو خروج العارض ومحاولته الحوار أو السب و الشتم أو

السخريه.،أو التشنج في أطراف الجسد .

ولو كان المس بسبب العشق مثلًا، تجد المصروع غالبًا يرى في منامه

إمرأة تقبله أو تعاشره لأكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

بنية طرد هؤلاء المعتدين.

قراءة الأدعية المأثورة مثل: «أَذْهِبِ البَاسَ، رَبَّ النَّاسِ، وَاشْفِ أَنْتَ الشَّافِي، لا شِفَاءَ إلَّا شِفَاؤُكَ، شِفَاءً لا يُغَادِرُ سَقَمًا» وقوله تعالى: «قُلنا لا تَخَف إِنَّكَ أَنتَ الأَعلى* وَأَلقِ ما في يَمينِكَ تَلقَف ما صَنَعوا إِنَّما صَنَعوا كَيدُ ساحِرٍ وَلا يُفلِحُ السّاحِرُ حَيثُ أَتى».

وأخيرا ينبغي على المسلم أن يثق بقدرة الله -تعالى- وقوّته التي لا تعادلها قوة، فيُحسن الظن بالله ويتوكّل عليه حق التوكّل، ويعلم أنه لو اجتمع العالم كلّه على إلحاق الضرر والأذى به بشيء لم يقدّره الله تعالى، فلن يستطيعوا ذلك، فالإصابة بعينٍ أو مسٍ أو سحرٍ أو أي أذى لا يكون إلا بقضاء الله -تعالى- وقدره .

علاج التلبس الشيطاني الكافر

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصال دولي بالشيخ